في أحد الأيام وقع حصان في بئر غائر. - :: Flying Way ::

الملاحظات

شخصية
تقييمك لهذه المشاركة

في أحد الأيام وقع حصان في بئر غائر.

الاضافة 05-06-2009 في 03:17 AM بواسطة سوار الياسمين

في أحد الأيام وقع حصان في بئر غائر.





أخذ الحصان يصرخ لساعات بينما كان الفلاح يحاول
التفكير في طريقة لتخليص حصانه



حيث أن البئر عميق جداً و الحصان ثقيل
وليس من وسيلة لإخراجه..

أخيرا قرر الفلاح أن الحصان صار عجوزاً وليس بحاجته
وأنه لابد أن يُدفَن على أي حال.

لذلك فلا فائدة من إنقاذ الحصان.

قام الفلاح باستدعاء كل أهل القرية لمساعدته في دفن الحصان في البئر.

فأمسك كل منهم معول وبدأ يسكب الرمل في البئر.

عندما استنتج الحصان ما
يحدث بدأ في الاستفادة من الموقف.

وبعد لحظات هدأ الحصان تماماً.

حدق الفلاح في أسفل البئر فتفاجأ مما رآه.

ففي كل مرة ينسكب فيها الرمل من المعول
يقوم الحصان بعمل شيء مدهش.

كان ينتفض ويسقط الرمل في الأسفل فوقويأخذ خطوة للأعلى الطبقة الجديدة من الرمال...!

و بينما الفلاح وأهل القرية يلقون الرمال فوق الحصان
كان ينتفض ويأخذ خطوة للأعلى.

بعد فترة وصل الحصان لحافة البئر وخرج...!

بينما انصدم واندهش الفلاح وجيرانه من حكمة
الحصان التي لم تخطر لهم على بال .

همسة

الحياة سوف تلقي عليك بالاخطاء منك ومن غيرك وترمي عليك الحسد والحقد وكل أنواع الهموم والمشاكل

وفكرة الخلاص من البئر هي أن لا تدع الاخطاء تدفنك
ولكن عليك ان تنفضها جانبا وتأخذ خطوة للأعلى.

كل مشكلة تواجهنا في الحياة هي حفنة تراب يجب أن
ننفضها و نخطوا فوقها.

نستطيع الخروج من أعمق بئر فقط يجب أن لا نتوقف ولا نستسلم أبدا ...


وتذكر
الله دائما

وتذكر

انفض الرمل جانبا وخذ خطوة فوقه
لتجد نفسك يوما على القمة ..

مهما شعرت أن الآخرين لايريدون صعودك

فقط لا تستسلم...

فالقمة والنجاة هي الهدية التي تنتظرك




نشر في غير مصنف
المشاهدات 1472 التعقيبات 0
مجموع التعليقات 0

التعقيبات

 

الساعة الآن 11:51 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
حق العلم والمعرفة يعادل حق الحياة للأنسان - لذا نحن كمسؤلين في الشبكة متنازلون عن جميع الحقوق
All trademarks and copyrights held by respective owners. Member comments are owned by the poster.
خط الطيران 2004-2020

 
Copyright FlyingWay © 2020